الاهلي يلاحق ريال مدريد في سباق الأكثر تتويجا؟

0 7

أصبحنا ننافس نادي فريق ريال مدريد”، هكذا تغنى محمود الخطيب، رئيس نادي القرن، بالإنجاز الذي قام بتحقيقه الأهلي بعد أن ألحق لقبًا قاريًا عصريًا لخزينته، بالتتويج بدوري أبطال إفريقيا ليعود مكررا للسباق على لقب الفرقة الرياضية الأكثر تتويجاً بالبطولات الدولية.

وتحدث محمود الخطيب، في كلمته طوال احتفالية المحلي بدوري أبطال أوروبا مع اللاعبين والجهاز الفني يقاد من قبل بيتسو موسيماني في ترتيب الفريق بالجزيرة: “الإقليمي حاليا هو ثاني أكثر أندية العالم تتويجا بالبطولات القارية، لا يسبقنا سوى فرقة رياضية نادي فريق ريال مدريد الإسباني، لكننا نقترب منه”.

وتُوج النادي الاهلي المصري بلقب بطولة منافسات دوري الأبطال للمرة التاسعة في تاريخه، ليرفع الأهلي رصيده من المنافسات القارية إلى اللقب رقم 21، ليعود لمطاردة نادي فريق ريال مدريد في ماراثون الأندية الأكثر تتويجًا بالبطولات القارية والعالمية، الذي تبطل رصيده لدى 26 لقبا منذ عام 2018.

وقد كان نادي القرن انفرد بصدارة مركز الأندية الأكثر تتويجا على الدرجة والمعيار القاري في سنة 2014 بحصيلة 19 مسابقة حتى الآن التتويج بكأس السوبر الإفريقي على حساب الصفاقسي التونسي، وأسبقية في ذاك الدهر على أندية ميلان الإيطالي وبوكا جونيورز الأرجنتيني أصحاب الـ18 منافسة.

وعلى الرغم تتويج الإقليمي في أعقاب ذاك بلقب الكونفدرالية الإفريقية في نفس العام ليرفع رصيده من المسابقات الدولية إلى عشرين لقبًا، بل نادي فريق ريال مدريد بدأ صحوته مع الإيطالي كارلو أنشيلوتي بحصد لقب بطولة منافسات دوري الأبطال وأكملها مع مديره الفني الحاضر زين الدين زيدان بالفوز بسلسلة من المسابقات بالسنين الأخيرة.

وفقد المحلي لقبه الذي كان يزين شعاره وأسوار فريقه بعد أن ابتعد عن البطولة منذ تتويجه بالكونفدرالية، إذ انهزم ختامي بطولة منافسات دوري أبطال إفريقيا إثنين من المرات في عامي 2017 و2018، لكنه رجع في السنة القائم 2020 ليفرض ذاته على ماراثون الأكثر تتويجا مكرراً ويقلص الفارق مع نادي فريق ريال مدريد.

وسيكون المحلي في مواجهة إمكانية سانحة لتدعيم رصيده من الألقاب القارية حينما يجابه نهضة بركان المغربي في كأس السوبر الإفريقي في جمهورية مصر العربية، الذي تم اتخاذ قرار معيشته يوم عشرة كانون الأول الآتي، بانتظار تأكيد التوقيت بشكل رسمي عقب قبول التحالف الإفريقي لرياضة كرة القدم “كاف” التي ينتظرها التحالف المصري للساحرة المستديرة كرة القدم.

مثلما سيشارك بطل إفريقيا في شهر شباط الآتي بمنافسة كأس العالم للأندية 2021، إذ يطمح الفريق الأحمر في محاكاة إنجازه الفائت بالاستحواذ على ميدالية ولو برونزية، أو قد يصعد سقف الأمنية لحصد اللقب، على الرغم من قدوم أكثر أهمية المنتخبين، نادي بايرن ميونيخ الألماني بطل بطولة منافسات دوري أبطال أوروبا.

وسبق للأهلي المساهمة في مسابقة الأندية خمس مرات سنوات 2005، 2006، 2008، 2012 و2013، وقد كانت أكثر أهمية إنجازاته في المسابقة الرياضية الدولية حين حصد الميدالية البرونزية في أعقاب انتصاره بالمرتبة الثالثة بنسخة 2006.

وتجيء ألقاب نادي فريق ريال مدريد (26 لقبا) كما يلي:
بطولة منافسات دوري أبطال أوروبا – 13 مرة.

كأس السوبر الأوروبي – 4 مرات.

كأس العالم للأندية – 4 مرات.

كأس إنتركونتينينتال – 3 مرات.

كأس التحالف الأوروبي – إثنان من المرات.

وتجيء ألقاب الإقليمي (21 لقبا) على النحو التالي:
بطولة منافسات دوري أبطال إفريقيا – 9 مرات.

كأس السوبر الإفريقي – 6 مرات.

منافسة أفريقيا للأندية أبطال الكؤوس – 4 مرات.

الكونفدرالية – مرة.

كأس الأفرو آسيوية – مرة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.