التخطي إلى المحتوى

شهدت الساعات الماضية اجتماع هام جاء من جانب الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم، والذي جاء مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، وكذلك لكي يتم تناول الكثير من الأمور الهامة التي يتضمنها قانون الاحوال الشخصية بناء على مشروع القانون الجديد، وسوف نستعرض من خلال هذه السطور أبرز ما جاء في هذا الاجتماع اليوم.

مناقشة مواد مشروع قانون الأحوال الشخصية الجديد

وفي هذا الصدد ومن خلال الاجتماع الذي جاء اليوم، فقد صرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بعدد من الامور الهامة، حيث أكد من خلال ما أدلى به أن الاجتماع قد تناول عرض الأعمال التي جاءت من جانب لجنة إعداد مشروع القانون الجديد للأحوال الشخصية، وقد جاء الاجتماع يتضمن تحديد عدد من النقاط التي جاء يتضمنها نص القانون.

بأمر الرئيس السيسي يطّلع توثيق الطلاق والذمة المالية لكل زوج ضمن مشروع قانون الأحوال الشخصية الجديد 

أبرز مواد مشروع قانون الأحوال الشخصية الجديد

ونجد أن أبرز نقاط قد جاءت عن القانون الذي يتم مناقشته ما يلي.

  • جاء القانون يتضمن اقامة صندوقا مخصص لكي يتم رعاية الأسرة ووثيقة تأمين، والتي تمثل اهمية في دعمها مادية في مواجهة النفقات والتحديات التي تمر بها.
  • كما أن الدولة تلتزم بشكل تام بالعمل على توفير مصادر تمويل الصندوق ودعمه بالكامل.
  • كما يتم منح صلاحيات جديدة للقاضي، لكي يتمكن من التعامل مع الحالات العاجلة في هذا الصدد.
  • كما تم العمل على وضع نظام جديد، يتضمن الجمع بين منازعات كل أسرة أمام محكمة واحدة.
  • كما تم العمل على استحداث عدد من الإجراءات التي تساعد في الحد من حالات الطلاق.
  • كذلك بالاضافة الى الالتزام بالحفاظ على الذمة المالية الخاصة بكل زوج ونصيب كلٍ منهم. وذلك في الثروة المشتركة التي تكونت أثناء الزواج.
  • كما يتم إعادة صياغة وثيقتي الزواج والطلاق، وذلك لتتضمن كلا منها على ما اتفق عليه الطرفان عند حالتي الزواج والطلاق.