التخطي إلى المحتوى

كشفت تقارير إعلامية بأن مجلس الشبوخ قد وافق بشكل رسمي على مشروع قانون العمل الجديد والذي قامت الحكومة المصرية بتجهيزه خلال الفترة الماضية، مشددة على كون المستشار بقيادة المستشار “حنفي جبالي” يضع هذا القانون على رأس أولوياته خلال الفترة الحالية ومن المؤكد بأن يتم إصداره في دور الانعقاد الجاري، ومن ثم سيظهر للنور ويتم العمل به بعد تصديق مجلس النواب عليه وتصديق رئيس الجمهورية ونشره في الجريدة الرسمية.

مفاجآت سارة في قانون العمل الجديد

كشفت تقارير صحفية عن كون قانون العمل الجديد والذي تتم مناقشته في هذه الفترة داخل مجلس الشيوخ يشمل مجموعة كبيرة من المزايا والمفاجآت السارة لجميع العمال والموظفين سواء في شركات القطاع الخاص أو الحكومي، ولعل أبرزها كلًا من:

  • زيادة سنوية في أجور العمال:
    ينص قانون العمل الجديد على تطبيق الحد الأدنى اللأجور والمقدر بنحو 2700 جنيه، وكذلك يجب بأن تكون هنا زيادة سنوية بالنسبة المتفق عليها، وتطبيق علاوة دورية يحصل عليها الموظفين بشكل دوري، وستكون هناك عقوبات رادعة من الحكومة في حال مخالفة هذا الأمر من قبل أصحاب الشركات والمؤسسات المختلفة.
  • إجازات تمنح لأول مرة:
    وفقًا للقانون الجديد، فإن هناك عدة إجازات سيتم إضافتها وهي تمنح لأول مرة بحب التشريعات بالقانون المصري، ومن بينها حصول العامل على إجازة سنوية بأجر،وتصل لنحو 15 يوما ف السنة الأولى،و21 يوما في في السنة الثانية لدخوله العمل ومن ثم تصل إلى 30 يوما بمضي 10 سنوات كاملة على الخدمة، ولمن تجاوز عمره الـ50 سنة سيحصل على إجازة سنوية تصل لنحو 45 يوم.

قرارات جديدة من الحكومة المصرية

الجدير بالذكر بأن الأيام الماضية كانت قد شهدت موافقة الحكومة المصرية على زيادة الرواتب بقيمة 300 جنيه كعلاوة استثنائية سيتم صرفها من وزارة المالية بدءًا من مرتب شهر نوفمبر 2022، وهو الأمر نفسه الذي ينطبق على معاشات المواطنين خلال الشهر الجاري، كنوع من الدعم المالي الذي تقدمه الحكومة لمحدودي ومتوسطي الدخل خلال الفترة الحالية.