التخطي إلى المحتوى



حقيقة خبر وفاة شيرين عبد الوهاب وصدمة الجماهير بعد معرفة الخبر

تداول العديد من النشطاء خبر وفاة شيرين عبد الوهاب عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، وتفاجئ الكثير من جماهير الفنانة الغنائية عن الخبر الذين استقبلوه ببالغ الحزن والآسى، حيث شهد مواقع التواصل الاجتماعي “تويتر” تصدر تريند وفاة شيرين عبدالوهاب خلال الساعات القليلة الماضية، مما دفع الكثير من الجماهير للتساؤل حول حقيقة صحة هذا الخبر حول وفاة الفنانة شيرين عبدالوهاب.

حقيقة وفاة شيرين عبدالوهاب

صرحت مصادر عدة قريبة من الفنانة شيرين عبد الوهاب بشأن خبر وفاتها، أنه لا أساس له من الصحة وأنها مجرد اشاعات مغرضة تهدف إلى البلبلة وإثارة الرأي العام لدى جماهير الفنانة شيرين عبدالوهاب، وأكدت المصادر أن شيرين تخضع لجلسات علاج بشكل يومي، مع اجراء اختبارات نفسية شبه يومية للتوقف على آخر المستجدات للحالة الصحية للفنانة، ولا صحة تماماً لما يتردد بخصوص وفاتها.

وجاءت تلك التصريحات بعد تصدر خبر وفاة الفنانة على مواقع التواصل الاجتماعي ومحركات البحث العالمية، وما هي إلا مجرد اشاعات وادعاءات كاذبة لكسب المشاهدات وإثارة صدمة الجمهور والمتابعين والمحبين لشيرين عبدالوهاب، الأمر الذي أثار ضجة كبيرة في الأوساط الإعلامية ودفع الكثير للترحم على الفنانة والدعاء لها بالرحمة، فيما أكدت المصادر المقربة عقب ذلك أن الفنانة شيرين بحالة جيدة وتخضع للعلاج والاختبارات.

الحالة الصحية لشيرين

أكدت والدة الفنانة شيرين عبدالوهاب أن ابنتها كانت في خلافات مع حسام حبيب من قبل، وذلك بسبب ما كانت تقوم به شيرين، وفي نفس الإطار أشار محمد عبدالوهاب شقيق الفنانة شيرين أن والدته طلبت منه أن يقوم بإنقاذ شيرين من حساب حبيب وسارة الطباخ لأنهما وفقاً لقولها يريدان تدميرها، وبين شقيق شيرين أنه ذهب إلى منزلها ليقوم بإجراء الفحوصات الطبية لها وعلاجها بالمستشفى لكنها رفضت ذلك.