التخطي إلى المحتوى

تحدثت مصادر بوزارة التربية والتعليم حول حقيقة الأخبار والشائعات المتداولة بشأن تعطيل الدراسة غدًا الثلاثاء في جميع مدارس الجمهورية، وذلك بسبب ظاهرة “كسوف الشمس”، والمتوقع لها بأن تضرب أجزاء كبيرة من المنطقة العربية وفقًا لتوقعات هيئات الأرصاد وخبراء الطقس على مستوى العالم العربي، وهو الأمر الذي أثار حالة من الجدل وكان لابد من خروج تقارير رسمية للرد على تلك الأخبار وتوضيح الحقائق أمام أولياء الأمور والطلاب.

التعليم تكشف حقيقة تعطيل الدراسة غدًا

نفت مصادر رسمية بوزارة التربية والتعليم كل الشائعات المتداولة بشأن تعطيل الدراسة يوم الغد الثلاثاء الموافق 25 أكتوبر الجاري بسبب ظاهرة الكسوف الجزئي للشمس والمتوقع لها بأن تضرب البلاد في الساعات المقبلة، مؤكدة بأن لا صحة لكل الأخبار المتداولة حول هذا الأمر في الوقت الحالي،

يذكر بأن خبراء الطقس قد أكدوا بأن الكرة الأرضية سوف تشهد صباح الغد الثلاثاء 25 أكتوبر كسوف جزئي وهذا بالتزامن مع نهاية ربيع الأول وعند اقتران شهر ربيع الآخر، مؤكدين بأن هذا الكسوف من المتوقع بأن يستمر لمدة 4 ساعات و4 دقائق وهذا من في تمام الساعة العاشرة و58 دقيقة و10 ثوان، وسيكون كسوف جزئي لا يمكن رؤيته بالعين المجردة، وهذا بحسب ما تم إعلانه من المعهد القومي للبحوث الفلكية والچيوفيزيقية.

وطالبت وزارة التربية والتعليم من كل الطلاب وأولياء أمورهم عدم نشر الأخبار أو تداولها إلا من خلال المواقع الرسمية والابتعاد عن الصفحات المشبوهة التي تقدم أخبار غير صحيحة وشائعات تهدف إلى إثارة البلبلة والجدل بين أولياء الأمور والآباء.