التخطي إلى المحتوى

كشفت تقارير علمية عن حدوث هجوم شرس من السلالات الجديدة لفيروس كورونا المتحورة عن المتحور أميكرون خلال فصل الشتاء القادم، وطالب العلماء المواطنين بتوخي الحذر والالتزام بالإجراءات الاحترازية لمنع انتشار الوباء، موضحة بأن ذروة انتشار وباء كورونا والأمراض التنفسية تكون خلال فصل الشتاء، ويطلق على المتحورات الفرعية من سلالة فيروس كورونا “أحفاد أميكرون”، ومن المتوقع بأن تتسبب في رفع عدد الإصابات مرة أخرى.

هجوم شرس من متحورات جديدة لفيروس كورونا خلال الشتاء القادم

ووفقًا للدراسات العلمية فيوجد متحورات فرعية قادرة على التغلب على مناعة الجسم، وصرحت صحيفة الإندبندنت عن قلق العلماء من زيادة الإصابات وبداية موجة جديدة من العدوى خلال موسمي الخريف والشتاء، وذلك بسبب تكون بعض المتحورات الفرعية، وأشارت الصحيفة إلى كون البيانات الحديثة المتعلقة بعدد الإصابات بفيروس كورورنا تشير إلى اتجاه نحو الاستقرار.

هجوم شرس من متحورات جديدة لفيروس كورونا خلال الشتاء القادم
هجوم شرس من متحورات جديدة لفيروس كورونا خلال الشتاء القادم

ونقلت الصحيفة عن عالم الفيروسات البروفيسور لورانس يونج، تصريحاته عن ظهور متحور فرعي في أوروبا وأمريكا والمملكة المتحدة، قائلًا “بدأنا نلاحظ ظهور طفرة لمتحورة بي كيو 1 BQ.1 الفرعية في كل من أوروبا وأمريكا والمملكة المتحدة، ويبدو أن لدينا جيلاً ناشئاً من أحفاد أوميكرون، وأعتقد أنه لن تكون هناك فقط سلالة واحدة مهيمنة من كوفيد كما كنا نرى في الماضي، فنحن أمام مجموعة من المتحورات الفرعية المشتقة من أوميكرون”، وعلى نفس السياق، حذر أنطوني فاوتشي، كبير المسؤولين الطبيين في البيت الأبيض، من قدرة المتحورتان الفرعيتان الجديدتان لفيروس كورونا، على تفادى جدار المناعة الذي تمنحه اللقاحات للأفراد، وأضاف فاوتشي “إذا ما أصبتم بمتحورة لا تستجيب للقاح أو لا تتأثر بأي من أهم أدوات الوقاية المتوافرة لدينا الآن، فإنه لأمر مقلق للغاية”.