التخطي إلى المحتوى

قال نادي “تيجيفاجارو ميازاكي” بأن لاعبه ومهاجم منتخب اليابان ماساتو كودو قد توفى للتؤ وذلك بعدما أجرى جراحة دقيقة في المخ خلال الساعات الماضية، وذلك بعدما كان اللاعب قد دخل إلى المستشفى قبل نحو أسبوعين من الآن على آثر تعرضه  لوعكة صحية خلال الفترة الأخيرة.

وفي هذا الصدد، قالت وكالة “كيودو” اليابانية، بأن اللاعب ماساتو كودو قد دخل إلى المستشفى في يوم 3 أكتوبر الماضي، وهذا بعدما تم تشخيص حالته بأنه مصاب بارتشاح في المخ، ولكن الجهود الطبية لم تنجح في إنقاذه، ومن ثم توفى اللاعب عن عمر يناهز الـ32 عام.

وقالت التقارير الإعلامية بأن اللاعب الياباني كان قد مثل منتخب الساموراي من قبل، وكذلك شارك مع فريق “كاشيوا ريسول” والذي نجح في الوصول إلى قبل نهائي بطولة دوري أبطال آسيا لموسم 2013، وكذلك سجل مع هذا الفريق نحو 6 أهداف خلال 12 مباراة فقط في دوري الأبطال.

وشارك ماساتو كودو في أربع مباريات دولة مع منتخب الساموراي اليابان، وتمكن من إحراز هدفين على المستوى الدولي، وكذلك نحو 60 هدفا في مشاركاته مع الأندية اليابانية في دوري الدرجة الأولى.

الجدير بالذكر بأن حالة من الحزن قد سيطرت على الوسط الرياضي في اليابان بعد الإعلان عن وفاة اللاعب ماساتو كودو في وقت متأخر من مساء أمس الجمعة، ومن المتوقع بأن يكون هناك تكريم له ولمسيرته من قبل المسؤولين عن الاتحاد الياباني لكرة القدم في الفترة المقبلة.