التخطي إلى المحتوى

قالت وزارة التربية والتعليم  في بيان رسمي بأنها قد قررت تنظيم احتفالية كبيرة في النصف الثاني من شهر أكتوبر الجاري، وهذا من أجل الاحتفال بـ”يوم المعلم” وتكريم عدد كبير من المعلمين وأعضاء هيئة التدريس المتميزين في عملهم، وهذا بجانب إطلاق مبادرة جديدة تحت عنوان “أنا المعلم”، والتي سيتم خلالها تقديم من الخدمات إلى كل المعلمين على مستوى الجمهورية، ومن بينها تدريب نحو 1000 معلم من المعلمين الشباب على مستوى جميع المحافظات على أحدث الوسائل والطرق التكنولوجية التي تساهم في رفع كفاءة المعلم المصري، وكذلك تأهيلهم لإدارة المدارس في المستقبل.

وأصدر الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم بيان رسمي وجه فيه رسالة إلى كل المعلمين في مصر، وقال:

أبنائي وزملائي المعلمين والمعلمات لا يسعني في يوم عيد المعلم العالمي الذي يحل ذكراه  الخامس من أكتوبر، إلا أن أتقدم بأصدق التهاني لكم جميعًا، وأتقدم بالشكر لكل معلم يُصر على بذل الجهد ليعلم ويربي أبناءنا الطلاب، ويترك أثرًا طيبًا في طلابه، ويساهم فى صناعة شخصيتنا وتشكيل عقولنا، فالمعلم صاحب رسالة سامية يعمل على رقى المجتمع من خلال تربية الأجيال، لرفِعه الوطن والحفاظ على مكتسباته التنموية.

أعلن أيضًا أنني افتخر بكوني أنتمي لأصحاب هذه الرسالة التى قاربت أن تكون رسالة الأنبياء، وأيضًا يسرني أن أعلن افتخاري بالمعلم المصري، الذي لا يدخر جهدًا في إتمام رسالته، ولأن مهنة التدريس من أسمي المهن في العالم أجمع فإني أتوجه بالشكر أيضًا للرئيس عبد الفتاح السيسي الذي لم يبخل بأي شئ للارتقاء بالمعلمين كونهم من أعمدة التنمية وبناء العقول، كما وجه بالعمل على بناء الإنسان باعتباره أحد المحاور الرئيسية في استراتيجية الدولة لانطلاق الجمهورية الجديدة.

الجدير بالذكر بأن وزارة التربية والتعليم كانت قد تعهدت بتقديم كل الدعم إلى المعلمين والمدرسين خلال العام الدراسي الجديد، وكذلك تشجعيهم على الدورات التدريبية التي يتم تقديمها من أجل رفع كفاءتهم وتأهيلهم في المستقبل ليصبحوا مديري المدارس الحكومية والخاصة على مستوى الجمهورية.