التخطي إلى المحتوى

قدم اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ، إبراهيم محمد عبد  الوهاب القحافي معلم الرياضيات بمدرسة بيلا الثانوية بنات والذي وفاته المنية صباح اليوم الاثنين أثناء إلقائه كلمة عن مولد النبي صلى الله عليه وسلم  بمناسبة مولده في طابور الصباح، ولم تفلح محاولات إسعافه ونقله إلى مستشفى بيلا المركزي، داعيا الله أن يتغمده بواسع رحمته وأن يلهم أهله الصبر والسلوان.

وتوجه وفد من إدارة بيلا التعليمية بكفر الشيخ إلى مستشفى بيلا لإنهاء إجراءات الدفن الخاص بالمعلم بعدما تلقت غرفة العمليات في مديرية التعليم إشارة بوفاة المعلم أثناء إلقائه كلمة في طابور الصباح، وتلقى أنفاسه الأخيرة في المستشفي بعد وصوله إليها ولم تفلح محاولات بقائه على قيد الحياة.

من جانبه أوفد اللواء جمال نور الدين محافظ كفر الشيخ، جمال ساطور رئيس مركز ومدينة بيلا، لإنهاء كافة الأوراق اللازمة مثل تصريح الدفن وغيرها ومتابعة مراسم الدفن لدفن جثمانه في مقابر العائلة وتقديم واجب العزاء لأسرته وكافة المعلمين.

مات أثناء إلقاء كلمة عن مولد النبي.. صدمة بكفر الشيخ بعد وفاة معلم بطابور الصباح

وحرص محمد عبد الله وكيل وزارة التربية والتعليم بكفر الشيخ، على نعى المعلم الذي انتقل إلى الرفيق الأعلى أثناء عمله، داعيا الله أن يتغمده بواسع مغفرته ويلهم أهله الصبر والسلوان، مشيرا إلى أن اختار للمعلم  حسن الخاتمة أثناء تأدية عمله وخلال إلقاء كلمة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم بمناسبة مولده.

وكانت بداية الدراسة أمس قد شهدت العديد من الوقائع على رأسها سقوط أجزاء من سور سلم في مدرسة المعتمدية الإعدادية بكرداسة بالجيزة والذي أسفر عن وفاة طالبة وإصابة 15 طالبة، وتوفت معلمة تدعى انديرا غاندي عبد الحميد معلمة اللغة العربية في حادث سير  أثثناء توجهها للمدرسة صباح أمس في محافظة كفر الشيخ بمدرسة مطوبس الثانوية التجارية، وتوفى المعلم محمد حسن حسين بعد تعرضه لإعياء شديد في الطابور الصباحي بمدرسة رمانه الثانوية التجارية التابعة لإدارة بئر العبد التعليمية.