التخطي إلى المحتوى

أعلن مجلس الوزراء المصري خلال اجتماعه الأسبوعي والذي يعقد يوم الأربعاء بأنه قد وافق بصورة مبدئية على مقترح اتفاق شراكة بين مصلحة الخزانة العامة وسك العملة وبين دار السك الملكية البريطانية “رويال منت”، وذلك من اجل إنشاء دار سك مصرية بريطانية داخل المنطقة الاقتصادية لقناة السويس خلال الأيام القبلة، ومن ثم سوف يتم سك عملية مصرية جديدة وطرحها للتدوال.

الحكومة توافق على سك عملة معدنية جديدة

أشارت الجهات الحكومية الرسمية بأن مجلس الوزراء قد وافق على إنشاء دار السك المصرية البريطانية في قناة السويس خلال الأيام القادمة، ومن ثم سوف يتم سك عملة معدنية فئة الـ 2 جنيه لطرحها للتداول أمام المواطنين خلال الفترة المقبلة.

وأوضح مجلس الوزراء بأن الحكومة تهدف خلال هذه الفترة إلى جعل مصر مركزًا إقليميًا رائداَ لإنتاج وسك العملات للدول العربية والإفريقية ومنطقة الشرق الأوسط، وهذا عن طريق الاعتماد على عدد من المدخلات المحلية في تصنيع العملات الوطنية وكذلك العملات الجاهزة للتصدير بدلًا من استيرادها، وهو الامر الذي من شأنه بأن يوفر ملايين الدولارات لمصر خلال الفترة القليلة القادمة.

قرارات جديدة من مجلس الوزراء المصري

وفي سياق آخر، قالت التقارير الرسمية بأن مجلس الوزراء اليوم قد اعتمد عدد من قرارات اللجنة الوزارية الهندسية، وذلك بشأن الإسناد للشركات أو زيادة أوامر الإسناد لعدد من المشروعات الكبرى في وزارتي الإسكان، والنقل، وذلك ضمن خطة التنمية الشاملة التي تحاول الحكومة المصرية تنفيذها خلال الفترة الحالية وهذا عن طريق تطوير شبكة الموصلات وإنشاء الطرق الجديدة السريعة في جميع أنحاء الجمهورية.