التخطي إلى المحتوى

شهدت الفترة الماضية، ارتفاع ملحوظ بأسعار مواد البناء، على مستوى بعض الأصناف، بينما تراجعت أسعار أصناف أخرى، وأرجع المتعاملون بالسوق تلك التغيرات إلى الأزمة الاقتصادية العالمية التي كانت قد شهدها العالم مؤخرًا، على رأسها “الحرب بين روسيا وأوكرانيا”، حيث أنتجت تداعيات الحرب الكثير من التبعات التي أثرت بدورها على مواد الخام المعتمد عليها في إنتاج مختلف مواد البناء، على رأسها الحديد والأسمنت.

قفزة كبيرة بأسعار مواد البناء في مصر

وفي تقرير رسمي تم نشره من قبل الإدارة المركزية للاحتياجات ومواد البناء، بوزارة الإسكان، كشفت الإدارة عن تراجع ملحوظ بأسعار مواد البناء والتشطيب خلال تعاملات شهر سبتمبر الجاري، بالمقارنة بالمستويات التي كانت قد تم تسجيلها بالأشهر الماضية، وأوضحت النشرة السعرية التي تم تقديمها، المراحل السعرية المختلفة لأسعار مواد البناء، ليتم التعامل معها كنموذج إرشادي للمواطنين المقبلين بالفترة القادمة على البناء، وتضمنت النشرة الآتي:

قفزة كبيرة بأسعار مواد البناء في مصر
قفزة كبيرة بأسعار مواد البناء في مصر
  • سجل متوسط سعر الطن من حديد التسليح مستوى 18150 جنيه، وبهذا يكون قد مر بمعدل تغيير بالمقارنة بأسعار العام الماضي بنسبة 12.7%، وخلال الشهر الماضي، سجل طن الحديد 17750، وبهذا يكون قد ارتفعت أسعاره بقيمة 400 جنيه في الطن.
  • سجل سعر طن الأسمنت البورتلاندي متوسط 1350 جنيه، وكان سعر الطن قد ارتفع خلال الشهرين الماضيين ما يعادل 40 جنيه، وفي بداية العام الماضي سجل 750 جنيه
  • بلغ متوسط سعر المتر المكعب من الخرسانة سعر 1095 جنيه، وبهذا يكون قد مر بمعدل تغيير بالمقارنة بأسعار العام الماضي 30%.
  • سجل متوسط سعر الطوب الأسمنت المصمت “ألف طوبة” 1100 جنيه، وبهذا يكون قد مر بالمقارنة بالعام الماضي، بمعدل تغيير 4.8%.
  • بلغ متوسط سعر المتر المكعب خشب موسكي 11.500 جنيه، وبهذا يكون قد مر بمعدل تغيير بالمقارنة بالعام الماضي نسبته 53.3%.
  • بلغ متوسط سعر المتر المربع من رخام جلاله لايت ترابيع 154 جنيه، وبهذا يكون قد مر بمعدل تغيير عن العام الماضي نسبته 3.8%.