التخطي إلى المحتوى

يعاني الكثير من الناس من مشكلة “ظهور اللعاب” على الوسادة عند الاستيقاظ من النوم، حيث أصبح هذا الأمر من الحالات الشائعة بالنسبة لعدد كبير من الأشخاص على مستوى العالم ولكن غالباً تشير إلى حالة خطيرة، يجب على الشخص توخي الحذر في ما إذا كان يعاني من هذا الأمر.

ماذا يعني وجود “لعاب” على المخدة عند استيقاظك من النوم

يعرف سيلان اللعاب أثناء النوم بأنه واحد من أهم اضطرابات النوم وهو أمر يجعل الكثيرون يشعروا بالحرج أمام الآخرين، حيث يلاحظ البعض بأن الوسادة رطبة عند الاستيقاظ من النوم، ولكن هذا الأمر في غاية الخطورة، وقد يكون مؤشر للإصابة بأمراض معينة.

ويؤكد الأطباء بأن سيلان اللعاب يحدث لعدة أسباب أبرزها:

  • النوم على إحدى الجوانب باستمرار سواء على الجانب الأيمن أو الآيسر.
  • التهاب الجيوب الأنفية.
  • الحموضة وارتجاع المرئ.
  • الحساسية أو التسمم.
  • التهاب اللوزتين.
  • مشاكل الأسنان.
  • عيب خلقي في الفم.
  • تناوب بعض الأدوية مثل أدوية الاكتئاب العصبي وكذلك مضادات الاكتئاب وأدوية أخرى مثل بيلو كاريين والمورفين.
  • كذلك قد يحدث هذا الأمر بسبب الآثار الجانبية للحمل.
  • تناول أطمعة تحتوى على نسبة عالية من الحموضة.
  • الاضطرابات العصبية.

كيف يمكن علاج سيلان اللعاب أثناء النوم؟

هناك بعض الأفكار التي ينصح بها الأطباء من أجل علاج تلك المشكلة الصحية، وعلى رأسها الذهاب إلى طبيب من أجل مراعة أمراض الحساسية والتسمم وكذلك التهاب الجيوب الأنفية والتهاب اللوزتين، وكذلك مشاكل الأسنان والأمراض العصبية.

ومن بين الأفكار الأخرى التي يمكن بأن يتم استخدامها لعلاج تلك المشكلة.

  • النوم على الظهر.
  • سند الرأس ليلًا وهذا لكون الوضعية العمودية تسند الفم وتمنع حدوث سيلان اللعاب أثناء النوم.
  • التنفس عن طريف الأنف.
  • ممارسة تمارين النفس العميقة.