التخطي إلى المحتوى

أكد الطالب محمود نعمان ابن مركز كوم حمادة بمحافظة البحيرة والحاصل على المركز الرابع على مستوى الجمهورية في الثانوية العامة لشعبة عملي رياضة أنه توقع أن يحصل على مركز متقدم بين الأوائل.

كما أكد محمود أنه كان يذاكر قرابة الـ10 ساعات، معتمدا على قدرته في تحصيل المعلومات، لاسيما أنها مواد حسابية تعتمد على الفهم أكثر، مشيرا إلى أنه كان متفوقا في جميع المراحل التعليمية. وتابع أن العديد من أفراد عائلته في كلية الطب، كما أنه تابع مؤتمر الوزير في انتظار سماع اسمه بين الأوائل، مشيرا إلى أن أفراد عائلته تعيش لحظات سعادة بتفوقه الآن قال محمود نعمان عبدالمجيد الفيل، الحاصل علي مجموع 404 درجة وضمن الطلاب الأوائل في الثانوية العامة بشعبة علمي رياضيات، أنه كان ينتظر ظهور اسمه وسط الطلاب الأوائل منذ انتهاء ماراثون امتحانات القانوية العامة.

وأوضح “الفيل” ابن قرية خربتا التابعة لمركز كوم حماده بمحافظة البحيرة، أنه كان يخرج عقب كل امتحان ويقوم بمراجعة إجاباته وكان يحسب أخطاؤه ويجمعها حتى توقع أن يحدد مجموعه النهائي، وأن يكون من الطلاب الأوائل على مستوى الجمهورية. 

وأشار “الفيل” إلى أن حلمه الالتحاق بكلية الهندسة، وأن حميع أفراد أسرته وعائلته من أصحاب كليات القمة، وكانوا أفضل مثال يحتذوا به ليسير علي نهجهم نحو التقدم والنجاح.