التخطي إلى المحتوى

قال حازم المنوفي عضو الشعبة العامة للمواد الغذائية بالاتحاد العام للغرف التجارية ورئيس شعبة المواد الغذائية والبقالة والعطارة بغرفة الإسكندرية التجارية، إن شركات ومصانع المنتجات الغذائية تبيع السلعة الواحدة بأسعار مختلفة للمحلات التجارية وسلاسل السوبر ماركت، مما يصنع تمييزا غير قانوني بين محلات التجزئة الصغيرة والهايبر ماركت، ويضر في النهاية بالمستهلك البسيط ويحرمه من فارق السعر.

وأوضح المنوفي، في بيان صحفي اليوم، أنه علي سبيل المثال لا الحصر تقوم شركات الصناعات الغذائية ببيع الزبادو بسعر 8 جنيهات في الهايبر ماركت والسلاسل التجارية الكبيرة في حين تبيع نفس المنتج لمحلات التجزئة بسعر 12 جنيها مما يحرم المواطن من فارق السعر، خاصة أن محلات التجزئة تمثل نحو 80% علي مستوي الجمهورية، في حين أن الهايبرات لا تمثل سوي 20% فقط،  ولا تتواجد في الأرياف والقري والنجوع وكذلك لا تتواجد في المناطق الشعبية بمختلف الجمهورية، مما يحرم قاعدة كبيرة من المواطنين بفارق السعر الكبير جدا.

وأشارالمنوفي إلي أنه وفقا لقانون حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية فإن المادة الثامنة من القانون تنص علي عدم التمييز في السعر والسلعة لأن ذلك يؤدي الي إضعاف القدرة التنافسية بين بعضهم البعض، أو يؤدي الي إخراج بعضهم من السوق بشكل نهائي لعدم قدرته علي المنافسة الشريفة.