التخطي إلى المحتوى

وافقت محكمة يابانية على إخضاع قاتل رئيس الوزراء الياباني السابق شينزو آبي، لـ“تقييم نفسي“ حتى وقت لاحق من هذا العام، وفق ما أفادت وسائل إعلام محلية اليوم السبت.

وذكرت صحيفة ”نيكي“ ووسائل إعلام أخرى أن ”محكمة في نارا بغرب اليابان، حيث كان يعيش المشتبه به ووقع إطلاق النار، وافقت على طلب المدعين باحتجاز ياماجامي لفحصه نفسيا“.

وقالت الصحيفة إن ”التقييم سيستمر حتى 29 نوفمبر، وسيحدد ما إذا كان سيتم توجيه اتهامات لياماجامي بإطلاق النار أم لا“.

ولم يتسن الوصول إلى ممثل الادعاء العام في ”نارا“ للتعليق خارج ساعات العمل.

وقُتل آبي، وهو رئيس الوزراء الأطول خدمة في البلاد، برصاص مهاجم قبل أسبوعين في تجمع انتخابي.

وقالت الشرطة إن تيتسويا ياماجامي، العاطل عن العمل الذي يبلغ عمره 41 عاما، هو الذي أطلق النار على آبي أثناء إلقائه كلمة في إطار حملته الانتخابية في الثامن من يوليو الجاري.