التخطي إلى المحتوى

سادت حالة من الفرحة والسعادة داخل منزل محمد عادل المتهم بقتل نيرة أشرف طالبة جامعة المنصورة عقب اعلان فريد الديب المحامي الدفاع عن المتهم.

وكشفت شقيقة المتهم أن الأسرة تلقت اتصالا هاتفيا من مكتب فريد الديب المحامي الشهير الذي أكد قبول المحامي فريد الديب الدفاع والترافع عن شقيقها محمد عادل بعد صدور الحكم عليه بالإعدام، الأمر الذي بعث الطمأنينة داخل الأسرة مؤكدة أنهم يعلقون كافة الآمال على النقض.

وأضافت شقيقة المتهم أن المحامي فريد الديب سيقوم بكتابة مذكرة النقض خلال 60 يوما وتقديمها إلى المحكمة بعد الاطلاع على أقوال شهود العيان في الواقعة والتحريات وتفاصيل ارتكاب الجريمة بدون اتعاب. 

وكشفت شقيقة المتهم في أول رد فعل عقب الحكم بإعدام المتهم بعد إحالة أوراقه للمفتي وتحديد جلسة اليوم للنطق بالحكم قائله أن الحكم كان متوقع، وأن والدة المتهم في حالة من الصدمة والانهيار منذ قرار إحالة شقيقها إلى المفتي في الجلسة الماضية.

كما كشفت شقيقة المتهم أن الرسائل التي إرسلها شقيقها اليوم عقب صدور الحكم عليه بالإعدام شنقا من خلال المحامي هدفها الاطمئنان على الحالة الصحية للأم بسبب ارتباطه الشديد بوالدته حيث أن محمد يتيم وهو بعمر الست أعوام لافته الى أنهم لن يفقدوا الأمل في تخفيف الحكم علي شقيقها.

وَاوضحت شقيقة المتهم أسباب عدم ظهور الأسرة إعلاميا على المواقع الإخبارية ومواقع التواصل الاجتماعي وارجعت ذلك الى الحفاظ على حرمة الميت وعدم التحدث عن شخص في ذمة الله، مؤكدة أن عقلاء العائلة قرروا عدم الظهور إعلاميا.