التخطي إلى المحتوى

أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، اليوم الأربعاء، نتيجة مزايدة بيع سندات مدتها 20 عاما بقيمة 14  مليار دولار، حيث جاء الاكتتاب في هذا الطرح أعلى من المتوسط.

وذكرت الوزارة، في بيان، أن العائد على هذه السندات بلغ 3.488% وبلغ معدل التغطية 2.60 مرة.

كانت الوزارة قد باعت في الشهر الماضي سندات مدتها 20 عاما بقيمة 17 مليار دولار  حيث بلغ العائد عليها 3.290% ومعدل التغطية 2.5 مرة.

 

يذكر أن معدل التغطية هو مقياس للطلب على السندات، حيث يشير إلى حجم الاكتتاب مقارنة بحجم الطرح.

في حين كان متوسط معدل التغطية في آخر 10 طروحات للسندات فئة العشرين سنة  2.49 مرة.

ومن المقرر أن تعلن وزارة الخزانة غدا تفصيل خطتها لطرح سندات بمدد عامين و5 سنوات و10 سنوات.
يشار إلى أن وزيرة الخزانة الأمريكية جانيت يلين، قالت أول أمس، إن الأسعار “المرتفعة بشكل غير مقبول” ستستمر على الأرجح مع المستهلكين طوال عام 2022، إلا أن الوضع المالي الشخصي القوي للمواطنين سيساعد على تجنب حدوث ركود.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن يلين قولها لبرنامج “هذا الأسبوع” على شبكة “ايه بي سي”: “لقد شهدنا تضخما مرتفعا حتى الآن هذا العام، وهذا سيؤدي إلى تضخم أعلى لبقية العام”.

وأضافت: “أن الحجم الكبير من المدخرات بين الأمريكيين مع الخروج من الجائحة وسوق عمل قوية للغاية، فإن حدوث ركود ليس حتميا على الإطلاق”.

وارتفع التضخم الأمريكي إلى 8.6 % في مايو الماضي، وهو أعلى مستوى خلال 40 عاما، وهو ما يكشف استمرار الضغوط على الاقتصاد.

وأدت هذه الأرقام إلى تلاشي الآمال في أن يبدأ التضخم في التراجع، وهو ما دفع مجلس الاحتياط الاتحادى إلى رفع أسعار الفائدة لأعلى مستوى منذ عام 1994.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.