التخطي إلى المحتوى

يواصل المؤتمر الثامن عشر للجنة الدولية المشتركة للحوار اللاهوتي، بين الكنيسة الكاثوليكية وعائلة الكنائس الأرثوذكسية الشرقية المشتركة، اجتماعاته لليوم الثاني على التوالى، والتى تستمر حتى 24 يونيو 2022.

ويشارك في أعمال المؤتمر الثامن عشر للحوار اللاهوتي الأنبا كيرلس الأسقف المساعد بلوس أنجلوس كرئيس، والأنبا برنابا أسقف تورينو وروما، والأنبا دانييل أسقف إيبارشية سيدنى وتوابعها، والقمص شنودة ماهر إسحق من الولايات المتحدة.

ومن المقرر أن يناقش المؤتمر الوحدة بين الكنيستين والعلاقة بين الثالوث والكنيسة، على أن تطلق بيانها الرسمي في ختام فعاليات المؤتمر اللاهوتي، والذي ينعقد في 24 يونيو الجاري.

وشكلت هذه اللجنة المشتركة الدولية للحوار اللاهوتي في عام2003م، بهدف إقامة حوار دولي بين الكنيسة الكاثوليكية والكنائس الأرثوذكسية الشرقية واجتمعت في روما.

وأُعلن في هذا الاجتماع، أن رؤساء اللجنة الدولية المشتركة الجديدة للحوار اللاهوتي بين الكنيسة الكاثوليكية والكنائس الأرثوذكسية الشرقية سيكونون متروبوليت بيشوي دمياط، والأمين العام للمجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية ، والكاردينال. والتر كاسبر، رئيس المجلس البابوي لتعزيز الوحدة المسيحية.

انعقد الاجتماع العام الأول للجنة المشتركة في القاهرة في يناير 2004 ، وهي تجتمع سنويًا منذ ذلك الوقت. في (يناير) 2009، في اجتماعها السادس، أنهت اللجنة بيانها الأول المتفق عليه، بعنوان “طبيعة الكنيسة ودستورها ورسالتها”.

يتناول بعض الموضوعات الأساسية في اللاهوت الكنسي مثل العلاقة بين الثالوث والكنيسة، وصفات الكنيسة، الأساقفة في الخلافة الرسولية، المجمعية والأولويات في الكنيسة، ورسالة الكنيسة.

يحدد النص أيضًا عددًا من المجالات التي تحتاج إلى مزيد من الدراسة، وسيتم النظر فيها في مرحلة مقبلة من الحوار.

وتشارك في الحوار سبع كنائس أرثوذكسية شرقية هذه هي الكنيسة القبطية الأرثوذكسية  برئاسة قداسة البابا تواضروس الثاني، و الكنيسة السريانية الأرثوذكسية، والأرمنية Catholicossate من إتشميادزين، والأرمينية Catholicossate لبيت كيليكيا، والكنيسة الأرثوذكسية الإثيوبية، والكنيسة الأرثوذكسية الإريترية، والكنيسة الأرثوذكسية السورية ملانكرا. في عام 2010، خلف الكاردينال كورت كوخ الكاردينال والتر كاسبر كرئيس مشارك كاثوليكي للحوار.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.