التخطي إلى المحتوى

أدانت هيئة محلفين في محكمة بولاية كاليفورنيا الأمريكية، أمس الثلاثاء الممثل بيل كوسبي بالاعتداء جنسيا على فتاة قاصر قبل نحو 50 عاما، في دعوى بالحق المدني ستحصل بموجبها جودي هوث البالغة اليوم 64 عامًا على تعويض بقيمة نصف مليون دولار.

 

الاعتداء جنسيا على عشرات النساء

ويسدل هذا الحكم الستار على واحدة من آخر الدعاوى التي لا تزال مرفوعة ضد الممثل البالغ 84 عامًا والذي اتهمته عشرات النساء بالاعتداء جنسيا عليهن.

 

وأدينَ كوسبي في سبتمبر 2018 بالسجن مع النفاذ بتهمة تخديره في 2004 امرأة تدعى أندريا كوستاند والاعتداء عليها جنسيًا، لكنّ المحكمة العليا في ولاية بنسلفانيا أبطلت العام الماضي هذا الحكم بسبب عيب إجرائي، وأطلقت سراحه.

 

ولم يحضر كوسبي جلسات المحاكمة التي انطلقت قبل أسبوعين في محكمة سانتا مونيكا.

 

وأمام هذه المحكمة قالت هوث إنّ الممثل الذي جسّد لسنوات دور الأب المثالي في مسلسل ”ذي كوسبي شو“ اعتدى عليها جنسيًا في 1975 في منزل مؤسس مجلة ”بلاي بوي“ هيو هيفنر، وكانت تبلغ آنذاك 16 عامًا.

 

موقع تصوير أحد الأفلام 

وأوضحت أنها قابلت كوسبي في موقع تصوير أحد الأفلام، وأنّه دعاها بعد التصوير إلى نادي التنس الخاص به وجعلها تشرب كمية كبيرة من الكحول قبل أن يصطحبها إلى مقر مؤسس مجلة ”بلاي بوي“ (المعروف بـ“بلاي بوي مانشن“) ويعتدي عليها.

 

بالمقابل نفى محامو كوسبي أي اعتداء من جانب موكلهم وشكّكوا في أقوال المدّعية التي بدأت إفادتها بالإشارة إلى أن الوقائع حصلت عام 1974.

واقتصرت المحاكمة في هذه التهمة على القانون المدني وليس الجنائي لأن المدعية لم تقصد الشرطة للإبلاغ عنها سوى بعد انقضاء المهلة القانونية لذلك.

 

وينفي كوسبي أن يكون قد اعتدى جنسيا على هوث أو على أي شابة أخرى، مؤكدا أن كل علاقاته الجنسية حصلت بالتراضي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.