التخطي إلى المحتوى

انتهت قبل قليل بقصر الاتحادية جلسة مباحثات ثنائية بين الرئيس عبد الفتاح السيسي، ومحمد بن سلمان ولي عهد المملكة العربية السعودية.

كما تعقد حاليا جلسة مباحثات موسعة تضم وفدى البلدين لبحث مجمل العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، وسبل تعزيزها فى مختلف المجالات، فضلًا عن التباحث حول القضايا السياسية الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وذلك في إطار الشراكة الاستراتيجية العميقة والتاريخية بين القاهرة والرياض والتى تهدف إلى تحقيق الأمن والاستقرار والتنمية والسلام برؤية موحدة لصالح البلدين والشعبين الشقيقين وللأمتين العربية والإسلامية.

ويشارك من الجانب المصري في المباحثات الدكتور مصطفي مدبولي رئيس الوزراء والسفير سامح شكرى وزير الخارجية والوزير عباس كامل رئيس المخابرات العامة والدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والمهندس طارق الملا وزير البترول والدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط واللواء محمود توفيق وزير الداخلية والدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة والسفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية.

واستقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي بعد ظهر اليوم بقصر الاتحادية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي عهد المملكة العربية السعودية الشقيقة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.