التخطي إلى المحتوى

هذا هي اخر كلمات للأميرة ديانا قبل الواقعة الاخيرة

كتب هاني يوسف

أفشى رجل إخماد الكلمات الأخيرة المروعة اتي نطقت بها الأميرة ديانا قبل لحظات من وفاتها، ولذا حينما حاول إنقاذها من موضع الحادث في باريس منذ ما يقرب من 25 عامًا

رجل الاطفاء يكشف اللغز

اعترف رجل الإطفاء بأنه لم يكن عنده أسفل وجهة نظر عن مجني عليه الحادث حينما وصل للمرة الأولى، وبيَّن كزافييه المفردات القليلة المؤلمة والمأساوية التي قالتها الأميرة المرعبة قبل أن ينهار فؤادها.فيقول كزافييه إنها سألته ما حدث؟ ، ووضح أنه لم يكن هناك دماء على جسدها ،

لكنه لاحظ خبطة بسيطة في كتفها اليمنى، إلا أن في أعقاب لحظات ضئيلة ماتت بشكل مأساوي نتيجة لـ سكتة قلبية.صرح جورميلون كانت العربة في موجة من الحالة الحرجة وتعاملنا برفقتها مثل أي حادث طريق، بالنسبة لي كان ذلك مجرد حادث مروري سهل ،

شخص من الكمية الوفيرة من خدمات الأزمات التي يتعين على خدمات الظروف الحرجة التناقل بصحبتها وكانت العوامل المعتادة والسرعة والسائق المخمور .

وأكمل: شاهدت أنها مصابة بإصابة طفيفة في كتفها اليمنى، إلا أن على عكس هذا ، لم يكن هنالك شيء مهم.لم يوجد دماء علي وجهها ، أمسكت بيدها وقلت لها أن تهدأ وتبقى هادئة .

الحارس الشخصي للاميرة ديانا

و تريفور ريس جونز الحارس الشخصي لديانا ، جالسًا في الصدارة بالقرب من السائق هنري بول، وأضافت جورميلون: لقد قمت بتدليك قلبها وبعد بضع ثوان بدأت تتنفس مرة ثانية .مثلما أشار: لأكون صريحًا اعتقدت أنها ستعيش بمقدار ما عرفت حالَما كانت في عربة الإسعاف كانت على قيد الحياة وتوقعت أن تعيش، لكنني اكتشفت لاحقًا أنها ماتت في المصحة كان الموضوع مؤذ ومقلقًا جدا .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.