التخطي إلى المحتوى

مارجريت عازر سمو الشيخ خليفة بن زايد شخصية وطنية ومحب جدا لمصر

فى مداخلة تليفونية مع الأستاذه مارجريت عازر عضو مجلس النواب السابق ، حيث توضح أن رحيل سمو الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان رئيس دوله الإمارات العربية المتحده وتوضح عازر انها تنعى الأمة العربية فى وفاه سمو الشيخ خليفه ، واضافت عازر ان سمو الشيخ خليفة شخصية وطنية وكان محب جدا لمصر وكان الشعب المصرى يعتبر سمو الشيخ خليفة واحد من المصريين وهو واحد من الحكام اللذىن وقفوا بجانب مصر ولهم ايادى بيضاء ، واشارت مارجريت عازر ان دولة الإمارات بكل حكمها منذ الشيخ زايد ال نهيان الكبير وعلاقة الإمارات بمصر علاقة قوية جدا وكان سموه دائما يشير أن قوة العالم العربى والإسلامى من قوة مصر وهذا زرع داخل كل الحكام العرب وكل الحكام الإماراتيين بالأخص ، مما دعى العلاقة بين مصر وبين دولة الإمارات بالأخص علاقة بها خصوصية شديدة جدا ، وفى سياق متصل توضح مارجريت عازر أن دولة الأمارات وقفت بجانب مصر فى كل الأزمات التى مرت بها مصر ولم تتخلى الأمارات ابدا عن مصر وخاصتا فى السنه الظلامية التى حكم فيها الإخوان مصر فوقفت الإمارات بشكل كبير بجانب مصر وساعدت للقضاء على الحكم الإخوانى الذى كان سيقضى على الهوية المصرية ، اما عن علاقة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية المصرية بدولة الأمارات فقد اشارت عازر انها علاقة وطيده جدا قد تكون زادت فى الأونه الأخيرة لان دائما الإمارات فى كل المناسبات وفى كل المحافل كانت تدعو الكنيسة القبطية المصرية لانها جزء من الوطنية وجزء من الهوية العربية وكان هذا يسعد المصريين المسيحين فى مصر ويوطد العلاقة بين الكنيسة والإمارات وخاصتا دعوه الإمارات الأخيره معا نصلى ودعوات الأخاء التى كانت موجوده ودعوات مجمع الأديان التى كانت تدعو إليها الإمارات ولن ينسى كل هذا للشيخ خليفة بن زايد ومن خلال موقع الحق والضلال نرسل تعزيات السماء لدولة الأمارات وكل محبى الشيخ خليفه بن زايد لمزيد من التفاصيل استمع إلى المكالمة .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.