التخطي إلى المحتوى

بيان وردنا الان وفى بالغ الحزن من الكنيسة القبطية الأرثوذكسية

الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، و برئاسة قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، تنعى سمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، والذي رحل عن عالمنا اليوم الجمعة الموافق 13 مايو 2022، وذلك بعد أن قضى عمره بالكامل في خدمة بلاده ( دولة الإمارات )، وهو الذى كان خير خلف لخير سلف.

بيان الكنيسة عقب وفاة الشيخ خليفة بن زايد

واكملت الكنيسة بيانها حيث جاء به : ونحن نشاطر شعب دولة الإمارات الشقيق، و بالاضافة الى أعضاء العائلة الكريمة الأحزان، في وفاة هذا القائد، وذاكرين المواقف التاريخية والتى للإمارات في مساندة جمهورية مصر العربية دائمًا وبالأخص من خلال الأوقات الصعبة.

و سوف سنظل دومًا نذكر له وبكل التقدير دعمه المستمر ولوجود وعمل الكنيسة القبطية، في الإمارات، ولخدمة أبنائها و المقيمين هناك.

بيان الكنيسة المصرية

واكمل البيان : خالص العزاء وللأشقاء الإماراتيين ومتمنين لهم استكمالًا ولمسيرة النمو والتقدم واحتذاءًا لخطى الراحل الكبير سمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان .

امضاء : قداسة البابا تواضروس الثاني

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.