التخطي إلى المحتوى

إعادة مباراة مصر والسنغال بقرار من المحكمة الدولية والكاف يتواطئ لاخفاء الجرائم الاتحاد السنغالي

لازال رئيس نادي سموحة السابق ، محمد فرج عامر ، يثير الجدل بتصريحاته حول مباراة مصر والسنغال خاصة وانه مازال مصرا على أن المباراة سوف تعاد وأن الأمر مسألة وقت وليس اكثر ، حيث ان هناك قرارا مرتقبا من المحكمة الدولية وذلك وفق تصريحاته بهذا الشأن.

حيث شدد رئيس نادي سموحة السابق ، على ان الاتحاد السنغالى قد ارتكب جريمه كبري في تلك المباراة ، حيث كشف عامر : عن وجود تواطؤ من اتحاد الكرة كاف ، وذلك لطمس الحقائق والتغطيه علي الجرائم والافعال المشينه التى قد ارتكبت خلال مباراة مصر والسنغال ، حيث جاء ذلك في تصريحات خاصة له عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك .

وتابع فرج عامر قائلا: الاعلام البريطانى هو المهتم الأول بفضائح مباراة مصر و السنغال التي اقيمت في داكار ومتحفز لـ الكاف وذلك بسبب سيطرة السنغال علي الكاف ، في محاولة منهم لطمس الحقائق وإخفاء الجرائم التى قد ارتكبها الاتحاد السنغالى في هذه المباراة ، والتى قد أكدت عليها قبل ذلك .

واكد فرج عامر رئيس نادي سموحة السابق ، في تصريحاته عبر الفيس بوك : ومازلت أؤكد على أن إعادة مباراة السنغال ومصر مسألة وقت فقط وقرارا مرتقبا من المحكمة الدوليه ، وهناك العديد من الفيديوهات التى قد تؤكد ترتيب الاتحاد السنغالى ، لهذه الأفعال المشينه مسبقا والاستعانه بشركات دفعت لها مبالغ مالية ضخمه وذلك من أجل ترويع لاعبى مصر ومحاولة بث الرعب في قلوبهم والبصق عليهم ومحاولة الاعتداء عليهم وبالأخص الدولي محمد صلاح ، القصه طويله ومتشعبه جدا .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.