اخبار مظاهرات ايران اليوم الاحد 17-11-2019 مظاهرات ايران اليوم

0

تشهد إيران اليوم العديد من المظاهرات والاحتجاجات، وقد شهدت سقوط العديد من القتلى والإصابات فى تلك المظاهرات اعتراضا على زيادة اسعار البنزين فقد وصلت الاحتجاجات الى 65 مدينة ايرانية وسط مظاهرات حاشدة، ونعمل من خلال نيوز مصر على متابعة اخبار المظاهرات والاحتجاجات الإيرانية على مدار اليوم من خلال تلك المقالة.

مساء اليوم الجمعة 15 نوفمبر شهدت مدن إيرانية مختلفة موجة من الاحتجاجات الشعبية للاعتراض على تضاعف سعر البنزين بنسبة 300 بالمائة.

وكانت الأهواز ومعظم المدن في محافظة خوزستان مشاهد لتظاهرات احتجاجية. واعتدت القوات القمعية في هذه المدينة المواطنين المحتجين وحطمت زجاج عدد من عجلاتهم، إلا أن الشبان الأهوازيين اشتبكوا معهم وجلسوا جماعيًا على أسفلت الشارع حين هجوم القوات القمعية مما تسبب في تراجعها. كما أنهم قطعوا طريق ”ملاثاني“ السريع. المتظاهرون هتفوا «اتركوا سوريا وفكروا في حالنا» و«لا تخافوا نحن كلنا معًا».

كما نزل مساء اليوم، مواطنو مدينة مشهد إلى طريق ”وكيل آباد“ السريع ونظموا تجمعًا كبيرًا وأغلقوا الطريق بعد إطفاء سياراتهم وهم يهتفون «اخجل يا دكتاتور واترك البلاد» و«اخجل يا روحاني واترك البلاد» و«الموت لروحاني». كما رفعوا لافتات كتبت عليها : «لا نعود نتزود بالوقود، يد واحدة لا تصفق».

وفي ”هشتكرد“ بكرج خرج المواطنون بسياراتهم في الشوارع للاحتجاج على زيادة سعر البنزين وأبدوا بذلك احتجاجهم. كما شهدت كل من شيراز وكرج وسيرجان تظاهرات مشابهة.

آخر الأخبار التي وصلت حسب المعلومات التي أوردتها

لحد الآن اتسعت الاحتجاجات الشعبية في 65 مدينة إيرانية للاعتراض على زيادة سعر البنزين
استشهد حتى الآن مالايقل عن ۸ من المتظاهرين على يد قوات الأمن بمن فيهم ثلاثة شهداء في مدينة ”بهبهان“ وشهيد في ”شيراز”، شهيد خامس في ”سيرجان“ ،شهيد سادس في بلدة شهريار التابعة لمدينة ”كرج” ،شهید سابع فی اصفهان وشهید ثامن فی خرمشهر.
المتظاهرون يغلقون الشوارع .
في مدينة ”شيراز” اقتحم المتظاهرون مبان حكومية وكذلك أحد مراكز الشرطة.
المواطنون يهاجمون مقر قائممقامية بلدة ” قدس” في طهران وأضرموا النار فيه
المتظاهرون أشعلوا النار في صور خامنئي في عدة نقاط في مختلف المدن
هتافات المتظاهرين تتحول إلى شعارات سياسية أكثر ومن بينها هتاف ” الموت للدكتاتور” ،”الموت لروحاني”، ” الموت لخامنئي” تبرز أكثر
أضرم النار في عدد كبير من المبانى الحكومية ومنها اربعـة مصارف
تم إحراق عدد كبير من عجلات الشرطة والقوات القمعية من قبل المتظاهرين
قوات الحرس وضعت عناصرها في حالة التأهب وألغت جميع الإجازات وزجت بعناصرها في ساحات المعارك بالشوارع
قال المدعي العام للنظام المدعو منتظري في موقف له إن أعمال الشغب هذه، تعتبر جريمة بموجب القانون وأن قوى الأمن والقضاء ترى من واجبها التعامل الصارم مع المخلين في المدن واولئك الذين يعبثون بالأموال العامة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.