محافظ كفر الشيخ : 500 مليون جنيه لتطوير بحيرة البرلس وافتتاح عدد من المشروعات خلال شهر بتكلفة 3 مليار جنيه

0

ريهام عجلان

أكد الدكتور إسماعيل طه، محافظ كفرالشيخ، أن الله عز وجل وهب هذه المحافظة الواعدة نعماً لا تُعد، ولا تُحصى من موقع متميز مطل على البحر الأبيض المتوسط شمالاً بطول 120 كم، ونهر النيل فرع رشيد غرباً بطول 85 كم وامتلاكها لكافة مقومات التنمية والاستثمار، نظراً لتنوع مواردها الطبيعية ومناخها المثالي، الذى يتيح تَوطين العديد من المشروعات ورؤوس الأموال، وجذب الاستثمارات، وفرص العمل، فضلاً عن تنوع أنشطة سكانها بين الزراعة، وحرفة الصيد، والتجارة والصناعة، والصناعات اليدوية، ولطالما حظيت محافظة كفرالشيخ باهتمام القيادة السياسية، الأمر الذى يظهر جلياً من خلال ما تم تنفيذه من مشروعات عملاقه اختصت بها محافظة كفر الشيخ وذلك للقضاء على ظاهرة الهجرة غير الشرعية، وكذلك لتقليل نسب البطالة بين أبناء المحافظة، حيث تم على أرضها إنشاء مشروعين قوميين هما ” مشروع الاستزراع السمكي ببركة غليون الذى يعد من أكبر مشروعات الاستزراع السمكي في الشرق الاوسط، ومحطة كهرباء البرلس العملاقة، التي تعد من أكبر محطات إنتاج الطاقة الكهربائية في العالم .

جاء ذلك خلال احتفال المحافظة بالعيد القومي بمدينة البرلس بحضور التنفيذيين والشعبيين،وقيادة القوات البحرية .

وأضاف محافظ كفرالشيخ، ان استمراراً لذات النهج فأن محافظة كفرالشيخ يجرى على أرضها الأن تنفيذ العديد من المشروعات القومية، منها إنشاء مصنعي الرمال السوداء بالبرلس بتكلفة 2,5 مليار جنيه، والتي يأتي في مقدمتها المشروعات المتعلقة باستغلال وتنمية ثروة المحافظة من الرمال السوداء من خلال إنشاء مصنعين لفصل الرمال السوداء بطول 20 كم بتكلفه مالية تجاوزت 2,5 مليار جنيه مصري، مضيفاً أن الأثار العظيمة لإقامة مشروعان عملاقان لفصل واستغلال الرمال السوداء بمدينتي بلطيم، وبرج البرلس، لا تقتصر فقط على الأثر الاقتصادي، ولكن أيضاً تحقق مثل تلك المشاريع تنمية حقيقية للمنطقة بأسرها من رفع كفاءه للطرق، وشبكات المياه والصرف، كما أنه تم تخصيص مبلغ 227 مليون جنية من وزارة الكهرباء، لإنشاء محطة كهرباء للمصنع والمنطقة بالكامل.

وأشار محافظ كفرالشيخ، أن اهتمام الدولة بمحافظة كفرالشيخ هو اهتمام متنامي ومستمر، حيث يظهر ذلك بجلاء من خلال استقراء الموقف الخاص بتنمية بحيرة البرلس، حيث أن كافة مراحل تنمية بحيرة البرلس السابقة، قد دعمتها الدولة باعتمادات ماليه قدرها 455 مليون جنيه.

وقال محافظ كفرالشيخ، أنه تم اعتماد مبالغ ماليه تقدر 500 مليون جنيه دفعة واحدة، لاستكمال أعمال التنمية، والتطوير ببحيرة البرلس مما يشير بجلاء إلى أن الدولة ماضية قدماً في إحداث نقله حقيقيه وتنميه شامله بمنطقة البرلس، قائلاً ” أنه خبر يعلن لأول مره بمناسبة احتفالات العيد القومي للمحافظة “.

وأوضح محافظ كفرالشيخ، أنه لا تتوقف محاور تنمية وتطوير بحيرة البرلس على مجرد أعمال التعميق، والتوسعة وخلافة، بل تمتد لوضع استراتيجية متكاملة لخلق تنمية حقيقيه للبحيرة، حيث يجرى تنفيذ مشروعات توسع خدمات الصرف الصحي بقرى المحافظة للحد من التلوث ببحيرة البرلس، والبحر الأبيض المتوسط، وتحسين جودة المياه الواردة للبحيرة بتكلفة 164 مليون يورو، لا سيما أن هذا الملف كان من المشاكل الواجب حسمها، لضمان تحقيق المنظومة المستهدفة لتطوير البحيرة، وعليه فقد تم النجاح في وضع 79 قرية من القرى المحيطة بالبحيرة، ضمن مشروع توسع خدمات الصرف الصحي بتلك القرى، مما يعنى أنه سيتم دخول خدمة الصرف الصحي الكامل لـ 79 قرية، مما يفتح الباب لتنمية شاملة لتلك القرى من ناحية، ويضمن عدم صب مخلفات الصرف الصحي الناتج من هذه القرى بمياه بحيرة البرلس، وبدافع الحرص على حصول كافة أبناء المحافظة على خدمة وصول الماء النظيف الصالح للشرب إليهم، خاصة قاطني القرى الكائنة بأطراف مدن الحامول وبلطيم وهى مناطق لا يصل إليها مياه الشرب بصورة منتظمة خاصة في فصل الصيف وفى أوقات الذروة.

وأضاف محافظ كفر الشيخ ،تم اتخاذ القرار بضرورة الانفتاح على التكنولوجيا الحديثة، واستغلال الموارد الطبيعية للمحافظة، في الحصول على المياه من خلال تحلية مياه البحر، وتم اتخاذ كافة ما يلزم للبحث عن أفضل المواقع على ساحل البحر المتوسط في نطاق محافظة كفرالشيخ، لتدشين أول محطة لتحلية مياه البحر بمحافظة كفرالشيخ، ومحافظات الدلتا جميعاً، وبالمشاركة مع الجهات الفنية يجرى حاليا البدء في إنشاء أول محطة تحلية لمياه البحر بالدلتا بعد تخصيص مساحة (8) فدان بمنطقة الفنار بمدينة مصيف بلطيم على البحر مباشرة، حيث تم استصدار كافة الموافقات وحل كافة المعوقات التي واجهت المشروع، وتم إدراج المشروع ضمن الخطة الاستثمارية لوزارة الأسكان (الهيئة القومية لمشروعات مياه الشرب و الصرف الصحي).

وأكد محافظ كفر الشيخ، أنه لا يخفى على أبناء المحافظة الأثار الإيجابية التي ستتحقق لأبناء المحافظة وخاصة أبناء مدينة كفرالشيخ من إنشاء محطة محولات روينة بمركز كفرالشيخ على مساحة 10 أفدنة وبتكلفة مليار جنيه تقريباً، والتي يجرى العمل بها بنسب تنفيذ جيده، ما يحقق فائض في الكهرباء لتغطية المدينة وجميع القرى.

وأضاف محافظ كفر الشيخ، أن اهتمام الدولة بمحافظة كفرالشيخ، لم يتوقف عند تدعيم قطاعات البنية التحتية، بإقامة مشروعات عملاقة وحسب، بل أمتد لتنمية المحافظة صناعياً ولوجستياً، إلى جانب المنطقة الصناعية ببلطيم ومطوبس، يجرى وضع اللمسات النهائية عن إنشاء المنطقة الحرة بكفرالشيخ على مساحه 150 فدان كمرحلة أولى حيث، قد تم استيفاء كافة الموافقات المطلوبة وجارى إنهاء الإجراءات النهائية، لإصدار قرار دولة رئيس مجلس الوزراء مما يعد نقله نوعيه، وتنميه من نوع أخر للمنطقة، وللمحافظة ككل.

وقال محافظ كفرالشيخ، أن رؤيتنا للاحتفال بعيد المحافظة القومي، قد يتخذ هذا العام منهجاً، قد يكون مغايراً بعض الشيء، حيث أن الاحتفال الحقيقي في رأيي، هو أن يتم تقديم خدمه جديدة للمواطن أو إقامة مشروع، يساعد على تيسير الحياه بالنسبة لأبناء المحافظة، ولذلك فقد تقرر أن يكون كامل الشهر الذى نحتفل في بدايته بالعيد القومى هو شهر لافتتاح المشروعات التي أنجزناها للمواطنين من أبناء المحافظة، وأن كانت على كثرتها، قد تتطلب أن يمتد الاحتفال لشهر أخر، مضيفاً أنه بفضل الله وتوفيقه، سيتم خلال الأيام القليلة القادمة افتتاح مشروعات بتكلفة مالية تصل لــ 3 مليارات جنيه تقريباً، والتي تتضمن ” 46 مدرسة بمختلف مراكز المحافظة، لتقليل كثافة الفصول بتكلفة 233 مليون جنيه تقريبا، 5 مشروعات للصرف الصحي بتكلفة 362 مليون جنية تقريبا، افتتاح، ووضع حجر أساس لـ 11 مشروع بقطاع الصحة بتكلفة 639 مليون جنية تقريباً، افتتاح مشروعات إسكان اجتماعي بـ 38 عماره، 844 وحدة سكنية، و248 محل بتكلفة 137 مليون جنيه، الانتهاء من رصف 310 طريق، و 3 كباري بتكلفة 352 مليون جنيه، افتتاح 9 مشروعات متنوعة بقطاع الري بتكلفة 46 مليون جنيه، افتتاح 7 مشروعات متنوعة بقطاع الشباب والرياضة بتكلفة 29 مليون جنيه، افتتاح مشروعات بقطاع الغاز الطبيعي بتكلفة 51 مليون جنيه،وافتتاح 11 مشروع بقطاع الكهرباء بتكلفة 503 مليون جنية تقريباً، افتتاح مشروعات متنوعة تابعة لجهاز تعمير الساحل الشمالي الأوسط بتكلفة 566 مليون جنيه، توزيع معدات نظافة ثقيلة على كافة المراكز، والمدن بقيمة مالية تخطت 60 مليون جنيه، وكذلك سيتم افتتاح مصنع تدوير القمامة بمدينة سيدي سالم، دعماً لمنظومة النظافة، إلى جانب تفقد مشروعات عديدة على وشك الانتهاء، ومشروعات وليده، سيتم وضع حجر الأساس لها “، مؤكداً أن هذه المحافظة الواعدة ما زالت بحاجه إلى إقامة المزيد من هذه المشروعات القومية، والاستثمارية، لاستغلال إمكاناتها البشرية، ومواردها الطبيعية الهائلة، لصالح أبنائها من أجل توفير فرص عمل لهم.

أوضح محافظ كفرالشيخ، لقد حظيت مدينتنا الباسلة ” مدينة برج البرلس ” بتنفيذ العديد من المشروعات التي يتضح منها مدى أهمية المدينة، فبخلاف أعمال بحيرة البرلس فقد تم ” الانتهاء من الحيز العمراني لمدينة برج البرلس، و ضم أرض الجونة للحيز العمراني للمدينة، وما يستتبعه ذلك من حل مشكلة مئات المواطنين بمدينة برج البرلس، ومدينة بلطيم من الحاجزين لوحدات الإسكان بهذه المنطقة، تم توصيل الكهرباء لأرض الجونة، وجارى عمل وحدة التحكم، وجارى العمل على توصيل المياه، والصرف الصحي لباقي المراحل الأربعة، تكسيه البوغاز وشق 3 قنوات شعاعية، وجارى نهو الأعمال بالقناة الرابعة بتكلفة تجاوزت 120 مليون جنيه، سيتم افتتاح مكتب الصيد بالبرلس (بقسم شرطة المسطحات) تيسيرا على الصيادين من أبناء المدينة، سيتم افتتاح 11 عمارة إسكان اجتماعي بتكلفة 44 مليون جنيه، توريد حاويات قمامة بقيمة 300 ألف جنيه، استكمال مبنى المخازن، والاستراحة بالوحدة المحلية بقيمة 3,500,00 جنيه، مد وتدعيم شبكات ومعدات ومهمات أناره بقيمة 365 ألف جنيه، انشاء السوق القطاعي للمدينة بقيمة 1.600.000 جنية، جارى العمل على تغطية مدينة البرج بالغاز الطبيعي بنسبة تنفيذ 60%، تم الانتهاء من إنشاء المركز الطبي بالمدينة (الوحدة الصحية) بتكلفة 4 مليون جنيه وجارى فرشه وتجهيزه، جارى العمل على حل مشكلة انشاء موقف للسيارات بالمدينة، بالتنسيق مع صندوق تطوير العشوائيات، جارى العمل على حل مشكلة الـ100 حرم الطريق الدولي، تم الاتفاق مع الثروة السمكية، وجهاز تعمير الساحل الشمالي على حل مشكلة القذفات بالشكل المرضى لأهالي المدينة، جارى حل مشكلة الصرف الصحي بتل الحدادين من خلال الربط على مشروع قرية البنائين، وحل المعوقات به، سيتم خلال هذا الشهر البدء في تنجيم الرمال السوداء، حتى يتمكن أهالي مدينة البرج من البناء، سيتم خلال هذا العام تجميل أمام الــ16 عمارة وأنشاء ملعب للشباب، وتجميل ميدان الأنوار، وتجميل 1كم من الكورنيش من المستشفى شرقاً بأجمالي 1,100,000 جنيه وقد تسلم المقاولين الأعمال بالفعل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.