زيادة 28 جنيه دفعة واحدة في سعر دواء شهير بالأسواق

شهدت أسعار الأدوية في السوق المصري ارتفاعًا كبيرًا مؤخرًا، ومن بين الأدوية التي شهدت زيادة في الأسعار هو دواء أكتوميثرين 5% المستخدم في علاج الهرش والحكة والجرب. وقد ارتفع سعر هذا الدواء بنسبة 100% من 27 جنيهًا إلى 55 جنيهًا. هذا الارتفاع لم يقتصر على هذا الدواء فقط، بل طال أيضًا عددًا من الأدوية الأخرى المستخدمة في علاج العديد من الأمراض، مما أثار قلق الكثير من المواطنين. تتعامل هيئة الدواء المصرية مع هذا الارتفاع من خلال آليات محددة تهدف إلى ضبط الأسعار وتوفير الأدوية بأسعار معقولة ومتاحة للمواطنين.

شهدت أسعار الأدوية في سوق الدواء المصري زيادة كبيرة مؤخرا، ومن بينها دواء أكتوميثرين 5% الشهير والذي يستخدم لعلاج الهرش والحكة والجرب.

سعر دواء أكتوميثرين 5%

شهد سعر دواء أكتوميثرين 5% زيادة بنسبة 100% إذ كان سعره 27 جنيه ووصل سعره إلى 55 جنيه.

سجل سوق الدواء في مصر خلال الفترة الأخيرة ارتفاعات مستمرة في أسعار الكثير من الأدوية، بما في ذلك دواء “كونجستال” الشهير لعلاج نزلات البرد، والذي ارتفع أيضا بنسبة 100%، بالإضافة إلى الأدوية المخصصة لمرضى ارتفاع ضغط الدم والقلب والسكر، والمعروفة بـ “أدوية الأمراض المزمنة”.

أسعار الأدوية

هيئة الدواء المصرية

أكدت هيئة الدواء المصرية أن تسعير الدواء يخضع لآليات محددة، وأن كل صنف من الأدوية يتم تسعيره بشكل منفرد وفقا لطلب من الشركة المنتجة.

تعتمد سياسات التسعير الجبري للمستحضرات الدوائية على السعر العادل، لمراعاة البعد الاجتماعي للمواطن وتوفير مستحضرات الدواء. تقوم هيئة الدواء المصرية بشكل دائم على مراجعة الأسعار لضمان توافر الأدوية وضبط السوق.

صعوبة تدبير العملة الصعبة

أوضحت هيئة الدواء أن الفترة السابقة شهدت صعوبة في تدبير العملة الصعبة من خلال الشركات المنتجة، نظرا لتأثر استيراد المواد الخام ومدخلات الإنتاج. تأثر ذلك بمعدلات إتاحة الأدوية، إلا أن معدلات الإنتاج عادت لمستوياتها السابقة حاليا.

زيادة 28 جنيه دفعة واحدة في سعر دواء شهير بالأسواق
أسعار الأدوية

اتباع منهجية محددة في التسعير

أشارت الهيئة إلى أن التسعير يستند على منهجية محددة في مراجعة وتحريك أسعار الأدوية، بمراعاة الجانب الاقتصادي والبعد الاجتماعي للسعر العادل. تتابع الهيئة عملية صناعة الدواء حتى تداوله في السوق المحلي.

الدولة تدعم توافر الدواء في أنظمة التأمين الصحي، مع التركيز على أدوية الأمراض المزمنة وتراجع معدلات تحريك أسعارها، لضمان توافرها في الأسواق.

أسعار الأدوية في مصر شهدت زيادة كبيرة مؤخرًا، حيث ارتفع سعر دواء أكتوميثرين 5% بنسبة 100%، إلى 55 جنيهًا من 27 جنيهًا. وتتضمن الزيادات في الأسعار أدوية لعلاج النزلات البرد وأمراض مثل ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والسكر. تقوم هيئة الدواء المصرية بتسعير الأدوية بمنهجية محددة، لضمان رفاهية المواطنين وتوفير الأدوية. وتؤكد الهيئة على توافر الدواء في أنظمة التأمين الصحي وأهمية توفير الأدوية للأمراض المزمنة بأسعار معقولة.