التخطي إلى المحتوى

نصح السباح الأميركي مايكل فيلبس، الرياضي الأكثر تتويجاً في تاريخ الألعاب الأولمبية، مواطنته كايتي ليديكي بالاستمتاع في أولمبياد طوكيو الذي يفتتح رسميا الجمعة، إذ ما أرادت إضافة المزيد من الألقاب الى ذهبياتها الأولمبية الخمس.

ورأى فيلبس، الفائز بـ23 ذهبية أولمبية، أن على مواطنته البالغة 24 عاماً الاستمتاع بتجربتها في أحواض طوكيو حيث تبدأ مشوارها مدافعة عن لقب سباق 400 م حرة في مواجهة متجددة مع الأسترالية أريارن تيتموس التي تغلبت على منافستها الأميركية في مونديال عام 2019.

ويعرف ابن الـ36 عاماً تماماً عما يتحدث، إذ أنه الرياضي الأكثر نجاحاً في تاريخ الألعاب وليس السباح الأفضل وحسب، فهو يحمل الرقمين القياسيين لأكبر عدد ميداليات في الألعاب الأولمبية (28) وأكبر عدد ذهبيات (23) إضافة الى الرياضي الأكثر تتويجاً في نسخة واحدة من الألعاب (8 في بكين 2008 ماحياً الرقم السابق المسجل باسم مواطنه السباح مارك سبيتز في أولمبياد ميونيخ 1972).

وقال فيلبس في مقابلة مباشرة على انستاغرام نشرها الموقع الرسمي لطوكيو 2020 عشية افتتاح الألعاب المؤجلة من الصيف الماضي بسبب فيروس كورونا “كايتي وأنا نعرف بعضنا البعض منذ فترة طويلة جداً. إنها بلا منازع أفضل سباحة رأيناها في حياتنا”، كاشفاً “دائماً ما أنصحها بشيء واحد وهو أن تكون على سجيتها”.

وتابع “طالما أنها على سجيتها، وطالما أنها تتحضر لما تريد القيام به، فكل شيء آخر سيتحقق بالطريقة المناسبة”.

وبعد ذهبيتها في سباق 800 حرة خلال أولمبياد لندن، عززت ليديكي سجلها الأولمبي في ريو 2016 حين توجت بألقاب سباقات 200 و400 و800 م حرة والتتابع 4 مرات 200 م حرة، إضافة الى فضية التتابع 4 مرات 100 م حرة.

وستكون ليديكي، الفائزة في مسيرتها حتى الآن بـ15 لقباً عالمياً إضافة الى ألقابها الأولمبية، من أبرز النجوم في أحواض السباحة خلال أولمبياد طوكيو حيث تسعى الى تعزيز رصيدها لأنها “من الأشخاص الذي يعرفون ما يجب القيام به في هذه الأجواء” بحسب ما أفاد فيلبس، مضيفاً “ستدخل الى هناك (أحواض طوكيو) من أجل الاستمتاع وسنرى الكثير من الأزمنة السريعة جداً”.

وتوجه فيلبس الذي حصد ذهبياته الأولمبية في أثينا 2004 وبكين 2008 ولندن 2012 وريو 2016، الى ليديكي بالقول “لقد قمت بالعمل الصعب (التمارين والاستعداد)، وحان الوقت الآن لإظهار ذلك”، مشدداً على ضرورة أن “تستمتعي”.

وستنافس ليديكي اعتباراً من الأحد في أربعة سباقات على الصعيد الفردي (200 و400 و800 و1500 م حرة)، إضافة الى المشاركة أقله في سباق التتابع 4 مرات 200 م حرة.

وكل ما على ليديكي فعله من أجل حصد نجاح مماثل لأولمبياد ريو 2016 هو “نسيان كل شيء يمكن أن يؤثر على تركيزك والقيام بما تجدينه أكثر من أي شخص آخر والاستمتاع باللحظة” بحسب نصيحة فيلبس.

قد يهمك أيضاً :-

  1. تشيلسي يتغلب على جاره أرسنال في مباراة ودية
  2. ترحيل عداءة بيلاروسية من طوكيو "قسراً"
  3. غاري كاهيل يكتب السطر الأخير في قصته مع بالاس
  4. شيفشينكو يعلن رحيله عن تدريب المنتخب الأوكراني
  5. الإيطالي مارسيل يحقق ذهبية 100 متر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *